استنكر رئيس البرلمان العربي أحمد الجروان، تصريحات المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، والتي هاجم فيها المملكة العربية السعودية، واتهمها بالتقصير في ادارة شؤون الحج.
وقال الجروان -في تصريحات صحفية اليوم الخميس على هامش مشاركته في أعمال مجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة- إن المملكة العربية السعودية قدمت مع الاستعداد لتنظيم الحج لهذا العام الكثير من الدعوات لإيران في ضوء ما تمر به الأمة الإسلامية والعالم إلا أن إيران أبت إلا أن تمضي

في مشروعها الطائفي البغيض.
وأضاف أن ما ورد في بيان المرشد الأعلى الإيراني بشأن الحج ماهي إلا محاولة لإثارة الفتنة والطائفية بين الشعوب الإسلامية بهدف إضعافها وتدميرها، وذلك بعد استنزاف كافة

الطرق للنيل من المملكة العربية السعودية التي قررت صد المشروع الإيراني المدمر في المنطقة.
وشدد الجروان، على أن الشعب العربي يقف خلف القيادة الرشيدة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وما تتخذه المملكة من إجراءات لكف هذه التدخلات السافرة ، مؤكدا على أن المملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وشعبا بذلت وما زالت تبذل كل ما تستطيع خدمة لحجاج بيت الحرام.