قال النائب فوزى الشرباصى ،عضو مجلس النواب عن دائرة شريبن بالدقهلية، إن مشكلة الدولار هى أزمة فى إدارة سوق النقد و ليست نُدرة الدولار، مشيراً إلى أننا نعالج مشاكل نتجت من قرارات اقتصادية خاطئة من المسئولين عن إدارة السوق النقدية.
وأوضح الشرباصى، أن خطوات البنك المركزى لا تُجدى على المدى البعيد ولكنها حلول مؤقتة لن تحل الأزمة، مشيراً إلى أن إغلاق الصرافات غير كاف ولكن لابد من القضاء على تجار العملة الذين توحشوا حيث أن بعض أصحاب الصرافات يلجئون للتداول بشكل غير رسمى نتيجة إغلاق شركات الصرافة، وهذا سيزيد من عمليات التداول خارج القنوات المشروعة.
وأشار إلى أنه من المتوقع تراجع سعر صرف الدولار أمام الجنيه فى السوق الموازية وذلك بعد قرار مجلس النواب بتغليظ عقوبة الاتجار فى العملة فى محاولة منه لمحاربة السوق السوداء.