أعلنت وزارة الخارجية الروسية، عن موافقة الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، ورئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، من حيث المبدأ، على الاجتماع في موسكو.
وجاء ذلك حسب ما ذكرته فضائية “سي بي سي إكسترا”، في خبر عاجل، منذ قليل.
وكان عباس قال أول من أمس الثلاثاء، إن الاجتماع المقترح في موسكو مع نتيناهو لن يعقد في الوقت الحالي.
وأضاف عباس في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس البولندي أندريه دودا، في وارسو، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اقترح عقد اجتماع في موسكو في التاسع من أيلول/سبتمبر الحالي، مشيرا إلى أنه وافق على ذلك وكان سيذهب إلى موسكو مباشرة من بولندا.
وأضاف عباس أنه “للأسف عقد ممثل بوتين في القدس وممثل نتنياهو اجتماعا أمس، الاثنين، واقترح ممثل نتنياهو تأجيل الاجتماع لوقت لاحق ومن ثم لن يكون هناك اجتماع في الموعد المحدد”.
وشدد عباس على استعداده لحضور أي لقاء في موسكو ‘أو أي مكان في العالم، لأن الحوار مهم لإقامة دولة فلسطينية مستقلة إلى جانب إسرائيل لتعيشان بأمن واستقرار’.
بدوره، أبدى نتنياهو أمس استعداده للقاء أبو مازن في أي وقت، ومن دون شروط مسبقة، مضيفاًُ أنه أبلغ بوتين ومبعوثه الخاص ميخائيل بوجدنوف، بموافقته على لقاء عباس.