بالرغم من اتفاق إدارتى الناديين على كل بنود التعاقد ، مازالت صفقة انتقال "أكرم توفيق"، لاعب إنبى لصالح النادى الأهلى، معلقة حتى الآن.
وكانت إدارة النادى إنبى، قد وافقت على انتقال اللاعب للأهلى، مقابل 6 ملايين جنيه، إلا أنه لم يتم الرد بالموافقة من عدمه من جانب الإدارة الحمراء نظرا لمغالاة الفريق البترولى فى المقابل المادى.
وهناك اتجاه قوى، داخل النادى الأهلى، يقضى بإنهاء فترة الانتقالات الصيفية، مكتفيًا باللاعبين الذين تم التعاقد معهم وهم: "محمد الشناوي، علي معلول، مروان محسن، وميدو جابر، وجونيو أجاي" بالإضافة لعودة المعارين كريم نيدفيد، ومحمد حمدي زكي.
ويبحث مسئولو الأهلي تأجيل التعاقد مع أكرم توفيق لاعب إنبي، خاصة فى ظل المبلغ المطلوب للاستغناء عنه، مع وجود أكثر من لاعب فى نفس مركزه.
ويسعى الأهلى لتأجيل التعاقد مع "توفيق"، لشهر يناير المقبل، فى فترة الانتقالات الشتوية، سعيًا فى تخفيض المبلغ المطلوب فيه، بالإضافة لضمان عدم بيعه لأى ناد آخر بالاتفاق مع إدارة النادى البترولى.