عقد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط اجتماعًا صباح اليوم الخميس مع وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، تناول آخر المستجدات الفلسطينية والميدانية على أرض الواقع.

وشدد المالكي خلال اللقاء الذي عقد بمقر الجامعة العربية بحضور وزير الخارجية التونسى خميس الجهيناوي، بصفته رئيس الدورة الحالية لمجلس الاجتماع، وذلك قبيل انطلاق أعمال الدورة 146 لمجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية العرب، على ضرورة الذهاب إلى مجلس الأمن لطرح وتبني قرار من المجلس لإدانة ووقف الاستيطان الاستعماري الإسرائيلي بالأراضى الفلسطينية، والحماية الدولية للشعب الفلسطيني وذلك من خلال اللجنة الوزارية العربية الرباعية المصغرة المعنية بالتحرك العربي لدعم القضية الفلسطينية على الساحة الدولية برئاسة مصر في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك الشهر الجاري.

كما تطرق إلى الجهود المبذولة لأهمية الدعوة إلى عقد مؤتمر دولي للسلام وفق المبادرة الفرنسية للخروج بآلية دولية فعالة تضمن إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لدولة فلسطين المحتلة عام 1967 وفق إطار زمني محدد.