قام أمريكي من كنساس بالسطو على مصرف بغية دخول السجن للتخلص من زوجته، بحسب ما جاء في شكوى قدمت إلى محكمة هذه الولاية الواقعة في وسط الولايات المتحدة.
وقال لوورنس ريبل لزوجته ريميديوس بعيد شجار وقع بينهما الجمعة: “أفضل السجن على المنزل”.
وقصد الرجل البالغ سبعين سنة هيئة مصرفية في مدينة كنساس سيتي ونقل إلى الصندوق رسالة خطية مفادها أنه يحمل سلاحًا ويريد الحصول على المال.
وبعد تسلمه مبلغًا نقديًا بقيمة ثلاثة آلاف دولار تقريبًا، بقي في المصرف بانتظار توقيفه. وهو شرح لعناصر الشرطة أنه لم يعد يتحمل العيش مع زوجته.
وأعيد المبلغ النقدي إلى المصرف ودخل ريبل السجن، محققًا مراده.