رأى مصطفى كامل نقيب الموسيقيين سابقا: “أن صناعة الموسيقى في مصر تقتصر حاليا على أغنية شعبية يقدمها فنان في فيلم لكي يجذب انتباه الجماهير على عكس ما كان يحدث قديما من تقديم فن شعبي قوي ومميز”.

وقال كامل، في تصريح له،” إن ما يقال في وسائل الإعلام عن إيرادات، وتحقيق مكاسب من بيع ألبومات المطربين هو كلام عار تماما عن الصحة، لأن المبيعات الآن تعتمد فقط على اسم المطرب، أو الفنان الذي يقوم هو بدوره بترويج هذه الأخبار لكي يؤكد تصدره للسوق”، بحسب وكالة أنباء “الشرق الأوسط”.

وأشار إلى أنه يواصل إعداد ألبومه الجديد الذي يحاول من خلاله أن يقدم باقة منوعة، ومختلفة من الأغنيات.