قالت دار الإفتاء المصرية، إن التحصن بالقرآن الكريم والذكر يقي الإنسان من شر الحسد، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أنزلت على آياتٌ لم ير مثلهن قط المعوذتين-الفلق والناس-" وفي رواية: "فتعوذوا بهن".

وأكدت الإفتاء فى فتوى لها، أن قيام البعض بذبح أضحيتهم وتلويث البدن والممتلكات بدماء هذه الأضاحي على طريقة "خمسة وخميسة" إنما هو شيء غير مقبول.