التقى اللواء مجدى حجازى محافظ أسوان بوفد مشروع التخطيط الفعال والخدمات الممول من هيئة المعونة الأمريكية للتنمية الدولية برئاسة رودى فرانكو وبحضور الدكتور إيهاب زغلول نائب مدير المشروع والمهندس محمد عبد المنعم خبير التكنولوجيا لمراكز خدمة المواطنين ورئيس فريق عمل نظم المعلومات بالمشروع ومديرى مركز المعلومات وخدمة المواطنين والمكتب الفنى بالمحافظة.

وخلال اللقاء طالب اللواء مجدى حجازى القائمين على تنفيذ المشروع، بأن يتم التنسيق بين الجهات المعنية لافتتاح المركز التكنولوجى بمدينة دراو فى نفس الموعد المقترح فى النصف الثانى من سبتمبر الحالى حتى يتسنى معه بدء العمل الفعلى بهذه المراكز التكنولوجية وخاصة أنه بدأ العمل التجريبى بها فى 7 أغسطس الماضى لتقديم أفضل خدمة للمواطن فى سهولة ويسر ، على أن يتم التنسيق أيضًا مع وزاراتى التخطيط والتنمية المحلية المشاركة فى تنفيذ المشروع لدعوة الدكتور أشرف العربى والدكتور أحمد زكى بدر لحضور إفتتاح مراكز التطوير التكنولوجى الجديدة في ظل أهميتها وخاصة أن تنفيذها فى محافظة ذات طبيعة خاصة مثل أسوان بهذا الأسلوب الراقى ووضع رؤية مستقبلية للعمل بها يعتبر مجهودا كبيرا تعاونت فيه وزارات التخطيط والتنمية المحلية والمحافظة ، بجانب جهات فرعية لتحقيقه على أرض الواقع بالشكل المطلوب .

وكلف بتجهيز عرض تقديمى موحد بين الجهات المنظمة عن مكونات المشروع وفكرة عامة عن المحافظة والمراكز التكنولوجية بها ليتم عرضه على الضيوف المشاركين فى الإفتتاح لتعريفهم بما بذل من جهود وتبادل للأراء والمقترحات والأفكار ، مع تجهيز الأماكن المحيطة بهذه المراكز من تنفيذ أعمال التطوير والتجميل بها بالشكل اللائق لكي تتناسب مع هذا الحدث الهام.

وقدم مجدى حجازى شكره للجهات المنفذة لمشروع المراكز التكنولوجية على أن يتم خلال الفترة القادمة تحقيق مزيد من التعاون من خلال إنكار الذات للوصول إلى العمل الجيد الذى يقدم للمواطن البسيط بشكل حضارى ومتطور يساهم فى سرعة الحصول على الخدمة فى وقت قياسى وينهى مشقة التنقل والأعباء المالية عليه.

ووجه بضرورة إستكمال إجراءات إنشاء مركز التطوير التكنولوجى بمركز ومدينة كوم أمبو والذى تم إدراجه ضمن موازنة العام المالى الجديد 2016/ 2017 لتستكمل بذلك المراكز التكنولوجية بدائرة المحافظة والتى قامت بإنشاؤها وزارة التخطيط والإصلاح الإدارى فى أسوان ونصر النوبة ، بجانب مركز التطوير التكنولوجى الرئيسى بمبنى ديوان عام المحافظة والذى تم إفتتاحه فى يناير الماضى ، علاوة على قرب إفتتاح المراكز التكنولوجية بدراو وإدفو ليتم تقديم 24 خدمة جماهيرية للحصول على الموافقات والخدمات بشفافية وعدالة كاملة .

وشدد حجازى على أنه سيتم التعامل بحزم مع أى موظف يتسبب فى عرقلة منظومة العمل بهذه المراكز التكنولوجية ومحاسبته بشكل صارم بهدف تحقيق المردود الإيجابى منها بما يعود بالنفع على المواطن الأسوانى .