قال الدكتور سعيد صادق، استاذ علم النفس الاجتماعي بجامعة المستقبل، إن هجرة الاطفال غير الشرعية تعرضهم لمخاطر شديدة قد تنتهي بموتهم، مشيرا إلى أن هجرتهم ترجع إلى ضغط أسري عليهم نتيجة لتدهور حالتهم الاجتماعية والاقتصادية، لاعتقادهم بأن هجرتهم قد تحسن من اوضاع الاسرة.

وأضاف"صادق" في تصريح لـ"صدى البلد" أن هناك أسر تشجع أبناؤهم للهجرة خارج مصر على اعتبار أن الحياة أفضل بالخارج، موضحا ان توجيه الاتهام يرجع إلى تقصير الحكومة في مراجعة القوانين التي تدفع الاطفال للهجرة غير الشرعية ولا تعمل على تغييرها.

واوضح ان هؤلاء الأطفال يواجهون مصير مجهول في الخارج خاصة وأنهم لا يملكون ما يثبت هويتهم، لافتا إلى أننا لا نستطيع أن نلوم الأطفال وأسرهم وانما نلوم العوامل ولاظروف التي جعلتهم يلجأون لهذا الطريق، فيجب ان ننظر إلى الاسباب وليس إلى النتائج.

كانت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة قالت في تصريحات سابقة إن هناك 2500 طفل مصرى هاجر بطريقة غير شرعية، طبقا للتقديرات الرسمية للسلطات الإيطالية، كما ان أطفال قضية ازدراء الاديان والمحكوم عليه بخمسة أعوام هاجروا إلى سويسرا بطريقة غير شرعية.