قال تجار اليوم "الأربعاء" إن مفتشين مصريين رفضوا شحنة من القمح الروماني حجمها 63 ألف طن في ميناء برومانيا بعد فحوصات تتعلق بفطر الأرجوت المثير للجدل.

وكانت الشحنة لصالح الهيئة العامة للسلع التموينية المصرية وهي المشتري الحكومي للقمح في مصر، وتم رفض شحنات سابقة نظرا لاحتوائها على الأرجوت حينما كانت الفحوصات تجرى في مصر.

وحظرت وزارة الصحة المصرية يوم الاثنين القمح المستورد الذي يحتوي على أي نسبة من الإرجوت في قرار قال تجار إنه يشير إلى عودة سياسة عدم السماح بأي نسبة إصابة بالفطر في القمح وهي سياسة أثرت سلبا على مشتريات البلاد في وقت سابق من العام.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من أي مسؤول في الهيئة العامة للسلع التموينية.