أجرى حازم إمام نجم نادى الزمالك السابق اختبارا لتحليل الــ "DNA " على الهواء الذى تم تطبيقه بعدد من الأندية العالمية لمعرفة كل كبيرة وصغيرة تخص كل لاعب.

واستضاف الثعلب الصغير الدكتور مصطفى عبر برنامجه الذى يبث على فضائية الحياة للكشف عن فائدة التحليل الذى لجأت إليه بعض الفرق الاوروبية.

قال الدكتور مصطفى إن نتيجة هذه العينات تفيد في وضع البرامج الطبية والبدنية والنفسية والغذائية المناسبة لكل لاعب.

وأوضح أن النتائج الدقيقة للجينات الوراثية سوف تساعد مدربي الاندية في اختيار البرامج التدريبية المناسبة للفريق ككل والتي تفيد في الارتقاء بالقدرة البدنية للاعبين وفقًا لأحدث الطرق العالمية مما ينعكس إيجابيا على المردود البدني للفريق بعد التوصل للجرعات البدنية المناسبة والمتوافقة مع كل لاعب.

وقال ايضا إن أطباء الأندية سوف تساعدهم هذه التحاليل في وضع البرامج الغذائية الصحيحة مما يساعد على تحسين الصحة العامة لكل لاعب وتجعله يتحمل الجرعات التدريبية وتجنبه أيضا الإصابات العضلية.

يذكر أن النادى الأهلى طبق هذه التجربة حين تولى الهولندي مايكل ليندمان منصب مدرب الأحمال بالفريق.