قال المحاسب أشرف عثمان رئيس جمعية بيوت الشباب المصرية وأمين عام الاتحاد العربي لبيوت الشباب ،أن الوفد المصري المشارك في فعاليات المؤتمر الدولي رقم 51 لجمعية بيوت الشباب العالمية المنعقد في العاصمة البريطانية "لندن" في الفترة 5 إلي 10 سبتمبر الجاري أعاد جمعية بيوت الشباب المصرية إلي المشهد الدولي بقوة من جديد.

وأضاف عثمان في تصريحات صحافية من العاصمة البريطانية "لندن " أن فعاليات المؤتمر بدأت باستعراض القوائم المالية للاتحادات وإقرار خطة خمسية للاتحاد وتعديل بعض مواد النظام الأساسي.

وأشار أمين عام الاتحاد العربي لبيوت الشباب إلى أن الوفد المصري استطاع أن يدرج اللغة العربية كلغة أساسية علي المنصة الالكترونية Hi 360 منذ إطلاقها عام 2004 وحتى تاريخه وأن الكتلة العربية قد تلقت عدة وعود من خلال الأربعة مؤتمرات السابقة بأن هذا الوضع سيتم حله ،وبعد ضغوط من الوفد المصري أقرت اللغة العربية لغة أساسية.

وأكد عثمان ،أن الجمعية المصرية رفضت كل المبررات التي أطلقها مجلس الأمناء بأن الترجمة تتكلف كثيرًا وأن الترجمة للغة الإيطالية مثلًا تكلفت 35 ألف جنيه إسترلينى وأن الجمعية الإيطالية تكفلت بالأمر بمعرفتها وأن هناك مكاتبات متبادلة مع الكتلة العربية في هذا الشأن أكثر من مرة .

وأوضح رئيس جمعية بيوت الشباب المصرية ورئيس الوفد المصري المشارك في "لندن " ،أن الجمعية المصرية تقدمت بعرض الترجمة على نفقتها الخاصة من خلال أحد الجامعات المصرية ثم خصمها من الاشتراك السنوي المستحق على الجمعية للإتحاد الدولي على عامان أو أكثر وتم الاتفاق على أن تكون هناك عدة مكاتبات بين الجمعية والإتحاد في هذا الشأن حتى يمكن الاتفاق على تفاصيل الإتمام وهو ما يعتبر نصرًا جميعًا للكتلة العربية بالاتحاد الدولي حيث ستصبح اللغة العربية هى اللغة الثانية المدرجة على المنصة الإليكترونية بعد اللغة الإنجليزية.