انتهى تشكيل مجموعة الأقمار الصناعية الخاصة بمنظومة “غلوناس” الروسية لملاحة الفضائية. ويمكن أن يتسلمها الجيش الروسي كحلقة في سلسلة قواتها الفضائية .
أعلن ذلك رئيس شركة “ريشيتنيوف” لمنظومات الأقمار الصناعية المعلوماتية” نيقولاي توستوييدوف في حديث أدلى به لوكالة إنترفاكس” الروسية حيث قال إن المنظومة العسكرية تتألف من 3 أقسام، وهي وحدة القيادة ووحدة التسريع والصاروخ. ويفترض أن تكون الأقسام الثلاثة كلها جاهزة في الربع الرابع للعام الجاري لتسليمها إلى القوات المسلحة الروسية.
وحسب توستوييدوف فإن مجموعة الأقمار الصناعية المدارية لمنظومة الملاحة الفضائية الروسية “غلونس” تعمل حاليا وتنفذ المهام الموكلة إليها. إلا أن وحدة التسريع “فريغات” وصاروخ “سويوز” بصفتهما حلقتين في المنظومة لم يتم تسليمهما بعد، طبقاً لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.
يذكر أن منظومة “غلوناس” المدنية الروسية مخصصة لضمان ملاحة سريعة وأمينة وتقديم دعم غير محدود للمستخدمين في الجو والبر والبحر والفضاء. ويحق لجميع الروس والأجانب استخدام منظومة “غلوناس” المدنية دون مقابل.
بدأ العمل رسميا بإنشاء المنظومة في شهر ديسمبر/كانون الأول عام 1976 بقرار من القيادة السوفيتية، وهي عمليا امتداد لمنظومة الأقمار الاصطناعية الخاصة بالملاحة الفضائية المحلية “تسيكلون”.
وأطلق أول قمر للمنظومة في شهر اكتوبر/تشرين الأول عام 1982، واستمر إطلاق الأقمار الاصطناعية والأجهزة الفضائية حتى وصل عددها عام 1995 الى 24 قمرا اصطناعيا.
بعد ذلك ونظرا لتوقف تمويل المشروع بسبب الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي مرت بها روسيا آنذاك، ولقصر مدة خدمة الأقمار الاصطناعية، فقد انخفض عدد الأقمار العاملة عام 2001 الى 6 أقمار فقط . ولكن في شهر أغسطس/آب من السنة نفسها قررت الحكومة الروسية إعادة تمويل المشروع وإطلاق العدد اللازم من الأقمار الاصطناعية لضمان عمل المنظومة ليغطي مساحة روسيا بكاملها بحلول عام 2008 ومناطق خارج روسيا عام 2010.
وفعلا بلغ عدد الأقمار الاصطناعية العاملة 24 قمرا في عام 2009. وبلغ عددها 26 في سبتمبر/أيلول عام 2010 ، أي أصبحت المنظومة تغطي مجمل سطح الكرة الأرضية تقريبا”.
تدور أقمار منظومة “غلوناس” للملاحة حول الأرض خلال 11 ساعة و15 دقيقة، وهذا ملائم جدا لاستخدامها في خطوط العرض العليا (المناطق القطبية الشمالية والجنوبية) حيث أن إشارات منظومة الملاحة الأمريكية “GPS” ضعيفة أو لا تُستقبل هناك.
هذا وتتكون منظومة “غلوناس” حاليا من 24 قمرا اصطناعيا تدور في 3 مستويات مدارية، ارتفاعها 19400 كلم، وتميل 64.8 درجة، موزعة على المستويات بالتساوي (8 في كل مستوى)، لتغطية مجمل سطح الكرة الأرضية، في حين يكفي 18 قمرا لتغطية مجمل مساحة روسيا.