كلف المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، غرفة عمليات إدارة الأزمات بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لرئاسة مجلس الوزراء، بالمتابعة الفورية والتنسيق المستمر مع الجهات المعنية لاتخاذ ما يلزم من إجراءات على وجه السرعة، وذلك في إطار التحرك العاجل لمواجهة تداعيات حادث القطار المتجه من أسيوط إلى القاهرة والذى وقع في مدينة العياط بمحافظة الجيزة صباح اليوم.
ووجه رئيس الوزراء بتشكيل لجنة فنية لمعرفة أسباب الحادث وملابسات وقوعه، وكذا العمل على تقديم أوجه الرعاية الطبية اللازمة للمصابين، وقد قام وزير النقل باتخاذ الإجراءات اللازمة.
وقال البيان الصادر عن المكتب الإعلامي لمجلس الوزراء ان رئيس الحكومة تلقي تقريراً من غرفة العمليات الذي أوضح أن الحادث أسفر عن وقوع 5 وفيات إلى جانب 27 مصاباً تم نقل 22 منهم إلى مستشفى العياط المركزي، و 3 إلى مستشفى الحوامدية العام، واثنان إلى كل من مستشفى البدرشين المركزي ومستشفى الهلال الأحمر. كما أكد التقرير الانتهاء من إزالة آثار الحادث وإعادة تشغيل حركة القطارات إلى طبيعتها في الاتجاهين.
وفي إطار حرص الدولة على تقديم المساعدات اللازمة للمصابين وأسر ضحايا الحادث، فقد تقرر صرف مبلغ 35 ألف جنيه لأسرة كل متوفى، بواقع (20 ألف من وزارة النقل، و10 ألف من وزارة التضامن، و 5 آلاف من محافظة الجيزة)، هذا إلى جانب 12 ألف جنيه لكل مصاب بواقع (10 آلاف من وزارة النقل، وألفين من وزارة التضامن).