قال عاطف عبد اللطيف عضو جمعيتي مستثمري جنوب سيناء ومرسى علم، إن الموسم السياحي الأوروبي يبدأ في أكتوبر ويستمر حتى شهر مايو من كل عام كما أن هناك توقعات بعودة السياحة الروسية لمصر خلال أكتوبر المقبل وأيضا بورصة لندن السياحية ستكون في الفترة من 7 الي 10 نوفمبر المقبل.
وأضاف أنه حتى يكون الموسم السياحي الاوروبي هذا العام ناجحا وحتى تعود السياحة الروسية لابد من تجهيز حزمة قوية من الاجراءات سريعة وعاجلة بالاضافة الى حزمة أخري يتم طرحها في بورصة لندن للعالم كله من خلال مشاركة قوية للجانب المصري في البورصة.
وأوضح عبد اللطيف أن وزارات السياحة والطيران والاثار والثقافة وهيئة الاستعلامات ومكاتب مصر للطيران مطالبون بالاستعداد لبورصة لندن من خلال خطة تسويقية ممتازة وتحديد حزمة من الاجراءات والعروض القوية متمثلة في تنظيم برامج وعروض سياحية مشتركة بين مصر للطيران والسياحة وبحث إمكانية منح التأشيرة “أون لاين” وتحسين الصورة العامة عن مصر من خلال عقد مؤتمرات صحفية والتواصل مع وسائل الاعلام الاوروبية.
وقال أنه يجب التواصل مع الجاليات المصرية والاسلامية في الخارج من خلال وزيرة الهجرة لعقد لقاءات ومؤتمرات تؤكد على أن المسلمين ليسوا إرهابيين وتوضح حقيقة الاسلام السمح حيث أنه مؤخرا قامت بعض الجاليات الاسلامية في اوروبا بالصلاة في الكنائس على أرواح ضحايا الارهاب التي وقعت مؤخرا في اوروبا وتأبين الضحايا وتقديم واجب العزاء مما كان له عظيم الاثر في نفوس الاوروبيين وحسن الصورة الذهنية عن المسلمين.
وناشد عاطف بسرعة عمل شركة فالكون في تأمين المطارات مما سيكون له شكل إيجابي في عودة الحركة السياحية لمصر في أسرع وقت و حتى يتم وضعنا في الكتالوجات السياحية قبل بورصة لندن لان كل منظمي الرحلات الاوروبيين يتسألون أين شركة فالكون.
وأضاف عاطف إنه بجانب التخطيط للسياحة الاوروبية يجب الاهتمام بالسياحة العربية والخليجية من خلال وضع محفزات للزيارة واسعار وخدمات جيدة للسائح العربي عامة والخليجي خاصة وعمل دورات تثقيفية لكل المحتكين بالسياح العرب.
وشدد على ضرورة تسهيل إجراءات دخول السائح العربي لمصر وامتعته ومتعلقاته من سيارات وما الي ذلك واعادة النظر في طريقة الحصول على التأشيرة من دول المغرب العربي وايجاد آلية سريعة تتماشي مع الاجراءات الامنية حيث ان الحصول على الفيزا يزيد عن 15 يوما وهذا وقت كبير جداً.