ضخت السعودية أعلى مستوى على الإطلاق من النفط خلال شهر يوليو الماضي، لتلبية احتياجات الطلب المحلي، حسبما ذكرت وكالة “بلومبرج” الإخبارية.

يأتي ارتفاع مستوى الإنتاج السعودي من النفط في ظل توقعات بأن تناقش الدول المصدرة للنفط من داخل منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وخارجها تثبيت حجم إنتاج النفط لدعم الأسعار.

وأبلغت السلطات السعودية منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) أنها ضخت 10.67 مليون برميل من النفط في يوم واحد خلال شهر يوليو الماضي، لتتجاوز بذلك أعلى مستوى سابق للإنتاج الذي بلغ 10.56 مليون برميل يوميا في شهر يونيو من عام 2015.
وأشارت (بلومبرج) إلى أن أوبك ستفرج عن تقريرها الشهري في وقت لاحق اليوم /الأربعاء/.
وواصلت أسعار النفط تراجعها، لتنخفض بنحو 1.6 بالمئة، وتتداول عند 42.08 دولار للبرميل في تعاملات بورصة نيويورك التجارية.
من جانبه، صرح وزير الطاقة القطري محمد السادة بأن أوبك ستعقد محادثات غير رسمية في مؤتمر بالجزائر في الشهر القادم من أجل محاولة التوصل إلى سبل لتحقيق استقرار السوق.