عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية،اجتماعًا موسعًا بمقر هيئة البترول بحضور الرئيس التنفيذى لهيئة البترول ونائبه للتوزيع ورؤساء شركات بتروجاس وبوتاجاسكو ومصر والتعاون للبترول لمتابعة موقف المنتجات البترولية وذلك فى إطار استعدادات القطاع لتلبية احتياجات البلاد من المنتجات البترولية خلال فترة عيد الأضحى المبارك وقرب حلول العام الدراسى الجديد.

وأصدر الوزير توجيهاته، خلال الاجتماع،بضرورة العمل على زيادة المخزون الإستراتيجى من المنتجات البترولية بكل المستودعات وزيادة الكميات التى يتم ضخها للمحطات من منتجات البوتاجاز والبنزين والسولار،وذلك لمواجهة الزيادة فى معدلات الاستهلاك خلال تلك الفترة.

وأوضح الوزير أنه تم زيادة المخزون الاستراتيجى من البنزين والسولار بمستودعات الجمهورية والتى تشمل مستودعات القاهرة والاسكندرية وطنطا وكذلك مستودعات الوجه القبلى بالمنيا وأسيوط ، بالإضافة مستودعات السويس لتلبية احتياجات منطقة البحر الأحمر.

كما تم زيادة حصص المحطات خاصة المتواجدة على الطرق السريعة بنسبة لا تقل عن 20% عن الحصص المعتادة وذلك لمقابلة حركة السفر على هذه الطرق ، بالإضافة إلى التنسيق مع المسئولين فى وزارة النقل لتوفير السولار اللازم لقطارات هيئة السكك الحديدية ، وأضاف أنه يتم ضخ حوالى 29 مليون لتر يوميًا من البنزين بنوعيه وحوالى 48 مليون لتر من السولار بزيادة نسبتها 20% لكل منتج.

وأضاف أن هناك تنسيقا كاملا بين شركات التسويق وشركة السهام البترولية لتواجد سيارات صهريجية محملة بالمنتجات البترولية على الطرق السريعة وذلك للتدخل السريع فى حال وجود أى زحام على محطات الوقود تجنبًا لحدوث تكدس وتزاحم على المحطات والطرق بحيث تكون تلك اللوارى مجهزة لتموين السيارات مباشرة.