بدأت البورصة المصرية اليوم الأربعاء التداول على أسهم شركة مصر لإنتاج الأسمدة - موبكو كأول شركة حكومية يتم قيدها وتداولها بالسوق منذ أكثر من 10 سنوات، ويبلغ رأس مال الشركة نحو 2.291 مليار جنيه مقسم على ما يزيد على 229 مليون سهم بقيمة أسمية 10 جنيه للسهم، وتبلغ نسبة التداول الحر نحو 17% من أسهم الشركة، وقد بدأ التداول على أسهم الشركة بالقيمة الأسمية للسهم.

وأوضح الدكتور محمد عمران رئيس البورصة المصرية - في بيان صحفي - عن تمنياته بأن يستمر الاتجاه الخاص بقيد وتداول الشركات العامة فى السوق وذلك لزيادة عمقه وفى الوقت نفسه تطوير أداء الشركات وتحقيق أكبر قدر من الشفافية والإدارة الرشيدة لحصة المال العام، دون أن يتم تحميل موازنة الدولة لاعباء جديدة فى عملية التطوير والتحديث.

كما صرح المهندس عادل المهدي رئيس مجلس إدارة موبكو باعتزازه بإدراج موبكو بالبورصة المصرية وخاصة في ظل تحسن الأداء المالى للشركة خلال الفترة الأخيرة. واشاد المهدى بالدعم الذى قدمه السيد وزير البترول وإدارة البورصة لانجاح عملية قيد وتداول الشركة، موضحاً أن مستثمرى الشركة أصبحت لديهم آلية أكثر سهولة للتداول بعد أكثر من 12 عام من الاكتتاب مقارنة بالتعامل فى سوق خارج المقصورة كما كان سابقاً، كما سيكون فى مقدور الشركة الحصول على تمويل لزيادة رأس المال من خلال المساهمين بصورة اكثر بساطة وهو ما لم يكن متوافراً من قبل مما سيكون له أثر إيجابى على أداء الشركة مستقبلاً.