وصول وفد خبراء روس للتدقيق في إجراءات تأمين المطارات

مغادرة 500 حاج من غزة ضمن «مكرمة» خادم الحرمين إلى جدة لأداء الحج

طوارئ لتأمين 310 كيلو جرامات ذهب من منجم السكري بالمطار

رئيس «القابضة للمطارات» يتفقد حركة الركاب بمطار القاهرة

وزارة الطيران تدعم مبادرة "مستثمر إيطالي" لتنشيط السياحة

غادر القاهرة مساء الثلاثاء 500 حاج فلسطينى من أهالى غزة قادمين من القطاع عن طريق منفذ رفح البرى فى طريقهم إلى جدة لأداء مناسك الحج ضمن مكرمة خادم الحرمين الشريفين الملك "سلمان بن عبدالعزيز" لأداء مناسك الحج هذا الموسم.

وصرحت مصادر أمنية مسئولة بمطار القاهرة بوصول الحجاج الفلسطينيين فى قاقلة ضمت 12 حافلة كبيرة وتم تخصيص صالة الوصول رقم 2 لاستضافة الحجاج الفلسطينيين بعيدًا عن زحام صالة السفر حيث تم إنهاء إجراءات سفرهم على رحلة الخطوط السعودية رقم 5002 والمتجهة إلى جدة وكان فى أعضاء السفارة الفلسطينية لدى مصر".

وقد أشاد الحجاج الفلسطينيون بمكرمة خادم الحرمين الشريفين الملك "سلمان بن عبدالعزيز" لتعويض أهالى غزة خاصة أسر الشهداء والضحايا عن الظروف السيئة التى تعرضوا لها وتمنوا أن تستمر هذه المكرمة خلال السنوات القادمة.

وكانت السلطات المصرية قد قررت فتح منفذ رفح البرى منذ الأربعاء الماضى لعبور 2300 حاج من قطاع غزة تم نقلهم على 9 طائرات لمصر للطيران إضافة لعبور 500 حاج يمثلون مكرمة خادم الحرمين الشريفين وعدد من الحالات الإنسانية للمرضى وحاملى إقامات فى عدة دول خارجية.

كما وصلت إلى القاهرة اليوم الأربعاء وفد من خبراء الأمن الروس برئاسة "إيجينى سيكوف" قادمًا من موسكو فى زيارة لمصر تستغرق أسبوعا يقوم خلالها بإجراء جولة أخيرة للتفتيش على الإجراءات الأمنية المتبعة لتأمين الركاب والبضائع والطائرات بمطارات القاهرة وشرم الشيخ والغردقة.

وكان فى استقبال الوفد "رافيل يموركيف"، المدير الإقليمى لشركة طيران " إيرفلوت" الروسية فى القاهرة، حيث وصل الوفد على رحلة الخطوط الإيطالية رقم 894 والقادمة من موسكو عن طريقروما.

وقالت مصادر مطلعة، شاركت فى استقبال الوفد، إنه سينضم خلال الساعات القادمة بعض الخبراء الروس للوفد، حيث سيقوم الوفد بجولة تستغرق 4 أيام لرصد الإجراءات الأمنية فى مطارات القاهرةوشرم الشيخ والغردقة مع التركيز على القاهرة، حيث سيتم البدء باستئناف حركة الطيران بين موسكو والقاهرة أولا قبل استئنافها مع مطارات المنتجعات السياحية بالبحر الأحمر، وأن الوفد الأمنى الروسى سيعقد سلسلة من الاجتماعات مع مسئولى الأمن بقطاعات الطيران فى مصر.

وأضافت المصادر أن سلطات الطيران المصرية قامت بتنفيذ كل التوصيات التى وضعتها وإقترحتها لجان أمنية روسية قامت بجولات سابقة فى مطارات مصر، وتم تركيب أحدث الأجهزة الخاصة بفحص الركاب والحقائب وتزويد المطارات بكاميرات حديثة ووضع رادارات ترصد كل شىء على مساحة 3 كم فى حرم المطار وبتكلفة تقترب من نصف مليار جنيه حتى أصبحت مطارات مصر قلعة من الصعب اختراقها.

من ناحية أخرى أعلنت سلطات قرية البضائع بمطار القاهرة اليوم الأربعاء حالة الطوارئ لتأمين تفريغ ونقل 310 كيلوجرامات من خام ذهب منجم السكرى قادمة من مرسى علم للسفر إلى كندا خلال الساعات القادمة لتنقيتها وبيعها فى البورصات العالمية واقتسام ثمنها.

وقالت مصادر مسئولة بالقرية: "وصلت الشحنة على طائرة خاصة تابعة لشركة " ألكان إير " من مرسى علم بصحبة خمسة من شركة " سنتامين " الأسترالية المالكة لمنجم السكرى حيث تم تفريغ شحنة الذهب والتى وصلت داخل 16 طردا ونقلها إلى سيارة مصفحة تابعة لشركة أمانكو تم وضعها قرب منفذ 35 وسط حراسة مشددة لحين سفرها خلال الساعات القادمة بعد الحصول على الموافقات اللازمة من الجهات المختصة، خاصة مصلحة الموازين والتمغة وهيئة الثروة المعدنية بوزارة البترول لكى يتم السماح لها بالشحن لتنقيتها فى الخارج ثم بيعها فى البورصات العالمية وإقتسام ثمنها طبقا للتعاقد بين مصر وشركة "سنتامين" الأسترالية التى تتولى إستخراج الذهب من المنجم، الذى يعد واحدا من أكبر 10 من مناجم ذهب فى العالم.

وأجرى المهندس محمد سعيد محروس، رئيس الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية، اليوم الأربعاء، جولة تفقدية بصالات مطار القاهرة لتفقد حركة الركاب والطيران والعمل على تحقيق السيولة في أوقات ذروة الرحلات والركاب.

وقال "محروس" خلال الجولة، إن "جولتي تأتي في إطار خطة لتفقد مطارات مصر للتعرف على الطبيعة على كل ملفات هذه المطارات، ومطار القاهرة انا أدرك تماما كل ملفاته بصفتى كنت رئيسا لشركة ميناء القاهرة الجوى وحرصت على المرور مبكرا وقت ذروة الرحلات الجوية، والعمل على زيادة منافذ الدخول ومنع الزحام، وسأتوجه خلال الأيام القادمة إلى المطارات الداخلية خاصة التي تخدم المنتجعات السياحية للوقوف على سير العمل، وحل أي مشاكل تواجه حركة الطيران والركاب والعمل من أجل تنفيذ مشروعات التوسعة والتطوير في هذه المطارات فى أوقاتها المحددة دون تأخير مع التركيز على توفر عناصر السلامة والأمن في هذه المطارات".

وفي إطار مختلف أصدر شريف فتحى، وزير الطيران المدني، تعليمات بدعم المبادرة التى أطلقها أحد المستثمرين الإيطاليين فى مجال السياحة بمدينة شرم الشيخ من أجل إستعادة السياحة الأوروبية بوجه عام والسياحة الإيطالية بوجه خاص للمدينة.

وقالت مصادر مسئولة بوزارة الطيران فى بيان إعلامى أصدرته الثلاثاء: "استمع وزير الطيران لتفاصيل المبادرة خلال إستقباله لوفد يمثل المبادرة وأصدر تعليمات لشركتى مصر للطيران وإيركايرو بدعم هذه المبادرة وتقديم كافة التسهيلات اللازمة بمطار شرم الشيخ وذلك في إطار تنشيط حركة السياحة والسفر القادمة من إيطاليا وتوطيد العلاقات بين البلدين".

وأكد تشجيعه لمثل هذه المبادرات التى تساهم في عودة الحركة الجوية والسياحية إلى معدلاتها الطبيعية حيث تتضمن المبادرة تنظيم 12 رحلة جوية سياحية قادمة من أهم المدن الإيطالية وهى ميلانو وروما ونابولى وباري إلى شرم الشيخ على متنها العديد من الشخصيات العامة الإيطالية من صحفيين وسياسيين وبرلمانيين وبعض المشاهير والفنانين وأن هذه الخطوة الإيطالية تعيدنا لتذكر أن أول وفد سياحى قام بزيارة مصر فى أعقاب ثورة 25 يناير كان وفدا إيطاليا يضم كبار الإعلاميين ووكلاء السياحة والسفر.