قررت فتاة وزنها 317 كجم اكتساب المزيد من الوزن حتى لا تستطيع التحرك من مكانها.

وبحسب موقع “مترو”، وضعت “مونيكا رايلي” هدفًا واضحًا أمام أعينها وهو أن تصبح أكثر امرأة بدينة في العالم، وتحاول الوصول إلى 444 كجم بمساعدة صديقها “سيدني” الذي يمضي يومه في الطبخ لها وتغذيتها من خلال أنبوب.

وأوضحت مونيكا أن خطتها أن تصل إلى 453 كجم وتصبح غير قادرة على الحركة، وستشعر أنها كالملكة، لأن “سيدني” يخدمها ويلبي احتياجاتها، كما أنه متحمس أيضًا لذلك.

ولفتت إلى أنها عندما تستريح بعد تناول عشاء ضخم يساعدها “سيدني” على التدحرج لأن بطنها ممتلئة بالطعام وغير قادرة على الدوران للجانب الآخر.

وشددت “مونيكا” على أنها تخطط للحصول على الأطفال، حيث ترى أنه لا يوجد سبب يمنعها من تربية الأطفال من داخل غرفة نومها، كما ستحصل على مربية لتساعدها في أعمال المنزل وتربية الطفل.