قال عبدالملك المخلافي وزير الخارجية اليمني: “إن إعلان “المجلس السياسي” من جانب المتمردين الحوثيين والموالين للرئيس السابق عبدالله صالح هو باطل دستوريا، كما إنه يساهم في عرقلة التوصل لحل سلمي”.
وأضاف المخلافي في مؤتمر صحفي عرضته فضائية “العربية الحدث” اليوم الأربعاء، أن دعوة الانقلابيين لعقد جلسة مجلس النواب يعد مخالفة للدستور أيضا، وأن الميليشيات واصلت خرقها للالتزامات وقرارات مجلس الأمن، متابعا أن “المجلس السياسي” للمتمردين يشكل تحديا لليمنيين وللمجتمع الدولي ككل ويعتبر بمثابة إعلان حرب جديدة من جانب المتمردين.