قال مسئولون عراقيون، اليوم الثلاثاء، إن سيارة ملغومة انفجرت في منطقة تجارية مزدحمة بوسط بغداد، ما أسفر عن مقتل 12 مدنيا على الاقل.

و بعد وقت قصير من الهجوم، أعلن تنظيم «داعش» مسئوليته عن التفجير في بيان نشر على الانترنت.

وقال ضابط شرطة في بغداد، تركت الشاحنة البيك اب محملة بالمتفجرات في موقف للسيارات في منطقة يهيمن عليها الشيعة الأكراد، بالقرب من مستشفى ومحلات لتجارية.

وأضاف أن ما يصل إلى 28 شخصا أصيبوا بجروح وتضررت 15 سيارة على الأقل.