قالت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية إن الربيبة- بنت الزوجة- لا تأخذ حكم أمها من حيث الوجوب الشرعي للنفقة والكسوة والسكنى وغير ذلك.

وأضافت اللجنة خلال اجابتها على سؤال هل يجب على الرجل أن يتحمل نفقات ابنة زوجته من غيره؟ قائلة: لكن إن أحسن الزوج وأنفق على بنت زوجته فهذا إحسان منه وتفضل، غير مفروض عليه، ويثاب على ذلك لا سيما إذا كانت في حاجة لمن ينفق عليها.