أعلنت القوات المسلحة مواصلة قوات إنفاذ القانون من الجيشين الثاني، والثالث الميداني، وعناصر الشرطة المدنية لحملاتها الأمنية بمناطق مكافحة النشاط الإرهابي بشمالي، ووسط سيناء حيث أسفرت نتائج العمليات على مدار الأيام الخمسة الماضية عن القضاء على أحد عشر من العناصر التكفيرية شديدة الخطورة، وإصابة خمسة آخرين خلال تبادل لإطلاق النار مع قوات إنفاذ القانون، واكتشاف، وتدمير تسع عبوات ناسفة معده لاستهداف القوات على محاور التحرك المختلفة.
كما أسفرت عمليات التمشيط، والمداهمة عن القبض على 19 من المطلوبين جنائيا تم تسليمهم إلى الشرطة المدنية، وضبط تسع سيارات متنوعة بدون تراخيص، واكتشاف، وتدمير ثلاثة مخازن تضم كميات كبيرة من البضائع المجهزة للتهريب بكل من مناطق العريش، ورفح، والشيخ زويد بشمالي سيناء.
وواصلت قوات إنفاذ القانون إحكام السيطرة الكاملة بمناطق وسط سيناء، ونجحت عناصر الجيش الثالث الميداني بالأكمنة، ونقاط الارتكاز الأمني في القبض على ثلاثة من العناصر التكفيرية المطلوبة جنائيا، وضبط سيارة بوسط سيناء عثر بداخلها على 480 عبوة لمادة يحتمل أن تكون من مشتقات نترات الأمونيوم التي تدخل في صناعة العبوات الناسفة، وضبط سيارتي نقل محملة ببضائع مهربة، وسيارة محملة بكميات كبيرة من نبات البانجو الجاف المعد للتداول، واكتشاف مخزن جبلي بوسط سيناء يحتوى على مادة صخرية يحتمل أن تكون من مادة نترات الأمونيوم.
وتم تحويل المتهمين، والمضبوطات في وقائع الضبط إلى الجهات القضائية المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالها.