قال وزير البترول المصري طارق الملا اليوم الثلاثاء، إن استثمارات شركات النفط الأجنبية في البلاد بلغت 6.6 مليار دولار في السنة المالية 2015-2016 رغم انخفاض أسعار النفط العالمية.

وبلغت استثمارات شركات النفط العالمية في مصر 7.5 مليار دولار في 2014-2015.

وقال الملا في اتصال هاتفي مع رويترز "على الرغم من انخفاض أسعار النفط العالمية خلال العام الماضي إلا أن الشركاء الأجانب أنفقوا 6.6 مليار دولار في عمليات البحث والاستكشاف والتنمية في مصر."

وتسعى مصر جاهدة لزيادة إنتاج النفط والغاز لتقليل الاعتماد على الاستيراد الذي يكلف الدولة مليارات الدولارات سنويا رغم أزمة العملة الشديدة التي تعيشها البلاد.

وفي وقت سابق أعلن منتجون في الولايات المتحدة من بينهم شيفرون وكونوكو فيليبس عن خطط لخفض ميزانياتهم في 2016 بنحو الربع. وأعلنت رويال داتش شل أيضا عن خفض جديد في الإنفاق قدره خمسة مليارات دولار إذا مضت صفقتها المزمعة للاستحواذ على مجموعة بي.جي قدما.

وتشير تقديرات ريشتاد إنرجي للاستشارات ومقرها أوسلو إلى أن من المتوقع انخفاض الاستثمارات العالمية في النفط والغاز إلى 522 مليار دولار في 2016 مسجلة أدنى مستوياتها في ست سنوات بعدما هبطت 22 في المئة إلى 595 مليار دولار في 2015.

وتسيطر الشركات الأجنبية على أنشطة استكشاف وإنتاج النفط والغاز في مصر ومنها بي.بي وايني وديا وشل.

وتستهدف مصر الوصول باستثمارات شركات النفط الأجنبية العاملة في البلاد إلى حوالي 12.1 مليار دولار خلال السنة المالية الحالية 2016-2017.