أعلن رئيس المركز الوطني للحد من الأخطار النووية في روسيا سيرجي ريجكوف اليوم /الثلاثاء/ أن مفتشين عسكريين من الولايات المتحدة الأمريكية سيقومون برحلة مراقبة فوق روسيا، بموجب اتفاقية "الأجواء المفتوحة".

ونقلت وكالة أنباء "سبوتنيك" الروسية عن ريجكوف قوله للصحفيين اليوم "خلال الفترة بين 5 و9 سبتمبر الجاري، وفي إطار تطبيق اتفاقية الأجواء المفتوحة، ستجري بعثة من الولايات المتحدة الأمريكية رحلة مراقبة فوق أراضي روسيا، على متن طائرة استطلاع رومانية من طراز (إي أن – 30)".