قال متحدث باسم الحكومة اليابانية إن رئيس الوزراء شينزو آبي وافق اليوم الثلاثاء على تزويد الفلبين بسفينتي دورية ضخمتين وإقراضها ما يصل إلى خمس طائرات استطلاع مستخدمة في وقت يشهد نزاعات بحرية بين البلدين والصين.

وصرح كويتشي هاجيودا نائب أمين مجلس الوزراء الياباني بأن آبي والرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي اتفقا في فينتيان عاصمة لاوس على تعزيز التعاون لضمان التوصل لتسوية سلمية في النزاع المتعلق ببحر الصين الجنوبي.

وتقول الصين إن لها الحق في السيادة على معظم بحر الصين الجنوبي الذي تمر عبره تجارة تزيد قيمتها عن خمسة تريليونات دولار سنويا. وتطالب أيضا كل من بروناي وماليزيا والفلبين وتايوان وفيتنام بالسيادة على أجزاء منه.

وفي يوليو الماضي أصدرت محكمة تحكيم في لاهاي حكما يقضي بعدم أحقية الصين في السيادة على الممر المائي بعد النظر في قضية رفعتها الفلبين. وترفض الصين الاعتراف بالحكم.

أما علاقات اليابان بالصين فيشوبها خلاف طويل على السيادة على مجموعة من الجزر الصغيرة في بحر الصين الشرقي.

وكانت اليابان قد وافقت بالفعل على تزويد الفلبين بعشر سفن دورية أصغر حجما.