بدأ منذ قليل مؤتمر احتفالية اليوم العالمى لحماية طبقة الأوزون تحت رعاية الدكتور محمد صلاح مساعد أول وزير البيئة، والدكتور عزت لويس رئيس وحدة الأوزون، نيابة عن الدكتور خالد فهمى وزير البيئة، يتضمن الاحتفال إقامة معرض للمنتجات الصديقة لطبقة الأوزون.

يذكر أن اليوم العالمي للحفاظ على طبقة الأوزون هو اليوم الذي وقعت فيه أكثر من 190 دولة على بروتوكول مونتريال 1987م الذي يحدد الإجراءات الواجب اتباعها على المستوى العالمي والإقليمي والمحلي للتخلص تدريجيا من المواد التي تستنزف طبقة الأوزون.

وكانت الجمعية العامة للامم المتحدة قد أعلنت هذا اليوم من كل عام يومًا عالميًا للحفاظ على طبقة الأوزون، وذلك في ذكرى التوقيع على البروتوكول ودعت الجمعية العامة الدول إلى تكريس هذا اليوم لتشجيع الاضطلاع بأنشطة تتفق مع أهداف البروتوكول وتعديلاته.

ووفقًا للاتفاقية التي وقعتها الدول المذكورة تلتزم الدول الأطراف المعنية بخفض استهلاكها تدريجيًا من المواد المستنزفة لطبقة الأوزون إلى 85 % بحلول عام 2007 وصولًا إلى التخلص التدريجي التام بحلول عام 2010.