تواجه مصر أزمة اقتصادية طاحنة، وخاصة في تدبير العملة الصعبة والجميع يعلم ذلك، الأمر الذي جعل سعر الدولار يقترب من 13 جنيه بالسوق السوداء، لكن الجديد الذي لا يعرفه الكثير هو ما كشفه عماد الدين حسين في جريدة الشروق.
حيث قال حسين أنه وصلته معلومات شبه مؤكدة تفيد بأن الحكومة بدأت تعجز عن تدبير مرتبات موظفيها، الأمر الذي سيجعلها تفعل شيئاً من أمرين، إما أن تخفض المرتبات أو تبدأ في فصل الموظفين.
وأضاف حسين في مقاله بجريدة الشروق والذي كان بعنوان “مؤسسات لا تجد مرتبات لموظفيها”، أن بعض الهيئات المعروفة بالغنى والتي كانت مطمع جميع الشباب، دبرت مرتبات موظفيها بطلوع الروح، مشيراً إلى أننا مقبلين على كارثة وبصورة لا يتخيلها الكثيرين.
الشروق