أمين الفتوى يوضح الحكمة من الجمع بين الصلوات في عرفات ومزدلفة.. فيديو

قال الشيخ محمد وسام أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية ان الأصل في الشريعة الإسلامية ان المشقة تجلب التيسير وبما ان مناسك الحج بها كثير من المشقة لذا أقر الله عز وجل الجمع بين الصلوات كما يحدث في عرفات بالجمع بين الظهر والعصر، والمغرب والعشاء في المزدلفة.

وأضاف خلال برنامج "فتاوى الناس" المذاع على قناة الناس ان النبي صلى الله عليه وسلم قال: "بعثت بالحنيفية السمحة" لذا فإن الشريعة الإسلامية تيسر ولا تعسر ولا تريد ان تشق على العباد حتى لا ينفروا من دينهم فمن هنا جاء الجمع بين الصلوات في مناسك الحج كوسيلة للتخفيف وكما قال تعالى: "ما يُرِيدُ اللَّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُمْ مِنْ حَرَجٍ وَلكِنْ يُرِيدُ لِيُطَهِّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ".

أضف تعليق