أفاد بيان صادر عن وزارة الخارجية الباكستانية بأن رئيس الوزراء نواز شريف دعا الأمم المتحدة لبذل الجهود من أجل إنهاء الأعمال العدائية التي تقوم بها السلطات الهندية في الشطر الذي تحتله من إقليم كشمير.
وذكرت قناة “جيو” الباكستانية أن رئيس الوزراء أرسل خطابين إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون والمفوض السامي الجديد لحقوق الإنسان زياد رعد الحسين ودعاهما لبذل جهود لإنهاء الانتهاكات المستمرة لحقوق الإنسان الأساسية في الشطر الهندي من كشمير.
ودعا شريف خلال الخطاب لتطبيق قرارات مجلس الأمن والتي تمنح حق تقرير المصير لمواطني كشمير من خلال استفتاء عادل ونزيه.
وأشار شريف إلى وقوع أكثر من 50 قتيلا و 3500 مصاب، 400 منهم في حالة خطرة، نتيجة تلك الانتهاكات لافتا إلى أن الكثير من الكشميريين قد فقدوا أبصارهم نتيجة استهدافهم بالأسلحة.
وأوضح بيان الخارجية إلى أن الاستخدام المفرط للقوة ضد المدنيين الذين كان يتظاهرون سلميا ضد حالات القتل خارج نطاق القانون، تُعد انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان الأساسية.
وطالب شريف أيضا بإجراء تحقيق في هذه الأعمال .