حصل "صدى البلد" على نص كلمة المهندس فرج عامر، رئيس لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، فى الجلسة العامة اليوم، الثلاثاء، بمجلس النواب بمناسبة انتهاء دور الانعقاد الأول.

وجاء نص كلمته كالتالى:

"السيد الأستاذ الدكتور / على عبد العال، رئيس مجلس النواب..

السادة الزملاء والزميلات النواب المحترمون

أود في بداية حديثي أن أتوجه لسيادتكم جميعًا بخالص التهنئة بمناسبة نهاية دور الانعقاد العادي الأول للمجلس، الذي بذلتم فيه جهدًا دءوبًا استغرق شهورًا متواصلة دون كلل أو تعب سواء من خلال مناقشات اللجان النوعية أو الجلسات العامة، وهو ما أثمر عن إنجاز حزمة من التشريعات المهمة والمكملة للدستور كان يجب إنجازها خلال وقت وجيز، حيث مارس هذا المجلس عمله خلال فترة عصيبة يمر بها الوطن ويواجه التحديات والصعاب غير عابئ بكل المحاولات التى بذلت من أجل النيل منه أو التقليل من شأنه، بل تناغم عمل البرلمان مع عمل باقى مؤسسات الدولة للعبور بسفينة الوطن إلى بر الأمان بقيادة ربانها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، وهو ما تحقق بفضل الله وتوفيقه وصارت الدولة قوية وعادت لها هيبتها، وهو ما أجهض كل المؤامرات التى كانت تحاك ولا تزال من أجل إسقاط هذا الوطن ولكن شاء العزيز العليم أن يجعل كيدهم فى نحرهم.

وعلى ذات الدرب، لم تكن لجنة الشباب والرياضة بمنأى عن كتيبة العمل التشريعي بل واصل أعضاؤها العمل بالتعاون مع أمانتها وباحثيها الذين أتوجه إليهم بخالص الشكر على ما بذلوه من جهد ملموس خلال هذا الدور من الفصل التشريعي الأول.

واسمحوا لي أن أعرض لحضراتكم بشكل موجز بعض إنجازات اللجنة خلال دور الانعقاد الحالي.

حيث عقدت اللجنة سبعة وعشرين (27) اجتماعًا استغرقت (66) ساعة، تضمنت وضع خطة عملها ومناقشة ثلاثة مشروعات قوانين أحيلت لها وهي مشروعات قوانين الشباب والرياضة والمجلس الوطني للشباب.

حيث عقدت اللجنة 9 اجتماعات لمناقشة مشروع قانون الشباب لاستعراض المناقشات والمقترحات بشأنه وانتهت من إعداده ليكون ضمن الأجندة التشريعية لدور الانعقاد الثانى.

كما عقدت اللجنة 5 اجتماعات لمناقشة مشروع قانون الرياضة بالاشتراك مع لجنة الشئون الدستورية والتشريعية، حيث وجهت اللجنة الدعوة لرؤساء الأندية والاتحادات الرياضية وكوكبة من النقاد والإعلاميين الرياضيين واللجنة الأوليمبية المصرية واللجنة البارالمبية المصرية من خلال عقد جلسات استماع استعرضت خلالها جميع المقترحات والملاحظات على مواد مشروع القانون، وجار وضع اللمسات النهائية على مشروع القانون وإعداد تقرير عنه لعرضه على المجلس الموقر لإقراره.

كذلك ناقشت اللجنة 4 طلبات إحاطة حول موضوعات تتعلق بنقص البنية التحتية ببعض مراكز الشباب وترميم وصيانة بعض المنشآت الرياضية بالمحافظات المختلفة، كما ناقشت اللجنة خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وكذلك مشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالى 2016 / 2017 وأصدرت توصياتها بشأن كل منهما.

كما تابعت اللجنة استعدادات البعثة المصرية المشاركة في دورة الألعاب الأوليمبية بريودى جانيرو 2016، وعقدت عدة اجتماعات لهذا الغرض بحضور اللجنة الأوليمبية المصرية واللجنة البارالمبية واللجنة بصدد التقدم بطلب تشكيل لجنة لتقصى حقائق حول أسباب إخفاق البعثة خلال مشاركتها فى دورة الألعاب الأوليمبية وعدم تحقيقها النتائج المرجوة وإعداد تقرير بشأنه لعرضه على المجلس لمناقشته وتفعيل توصياته.

فى السياق ذاته، عقدت اللجنة اجتماعًا لمناقشة أزمة حرمان لاعب الرمح إيهاب عبد الرحمن، من المشاركة فى دورة الألعاب الأوليمبية الأخيرة كونه أحد الذين عُقدت عليهم الآمال لتحقيق ميدالية متوقعة، وذلك بحضور رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية والمنظمة المصرية لمكافحة المنشطات، حيث استمعت اللجنة إلى تعقيب كل منهما حول أزمة اللاعب وانتهى تقريرهما إلى تحميل الاتحاد المصري لألعاب القوى مسئولية حرمان اللاعب وتعاطيه مكملا غذائيا يحتوى على مواد منشطة أدت إلى استبعاده من المشاركة.

كما أن اللجنة تناقش الآن قضية شغب الملاعب وكيفية معالجتها من خلال عقد اجتماعات مدعو لها جميع الجهات المعنية "وزارة الشباب والرياضة، والداخلية، والدفاع، والعدل، والاستثمار، والإعلام الرياضى"، وذلك لوضع رؤى وآليات لعودة الجماهير للمدرجات.

ولنا طموحات نود أن ننجزها فى دور الانعقاد الثاني كي نكلل جهود هذه اللجنة، منها:

استكمال مبادرة "ابدأ مشوارك"

تهدف المبادرة إلى تبنى مواهب الشباب ومن لديه مهارات ومن لدية رغبة فى العمل، من خلال ملتقى توظيف شهرى، دائم ومستمر، يتم من خلاله تشغيل أكبر عدد من الشباب كل فى مجال تخصصه للاستفادة بهم فى مجالات سوق العمل المصرية.

وهذه المبادرة تأتى فى إطار الاهتمام بالشباب والاهتمام بالقضاء على بطالة الشباب، والتى لن تكون إلا من خلال تشغيلهم واستغلال طاقاتهم فى سوق العمل.

وتم وضع برامج تدريب القادة وفق احتياجات القطاعات والأجهزة المعينة والهيئات الشبابية والتركيز على قادة مراكز الشباب مع تحديث الوسائل التعليمية المساعدة في تنفيذ البرامج، وتكثيف البرامج والندوات وورش العمل في مجال العمل الشبابي والرياضي، وكل ذلك تمت الموافقة عليه من جانب اللجنة بشكل مبدئي.

بنك الشباب

العمل على إنشاء بنك الشباب (تنموى) لتمويل مشروعات الشباب الريادية وتشجيع ريادة الأعمال.

تشجيع برامج تبادل الشباب داخليا وخارجيا يهدف إرساء قيم التعددية ومحاربة الإرهاب.

سجل وطنى للموهوبين والمتميزين بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة.

تبنى فكرة إدارة وتحليل البيانات الشبابية على مواقع التواصل الاجتماعى بهدف التواصل ومعرفة الاتجاهات الشبابية والعمل على بلورة رؤية تتسق مع تطلعات وطموحات الشباب.

تأسيس أندية الشباب على مستوى محافظات جمهورية مصر العربية.

إعادة هيكلة مراكز الشباب إداريا وتنظيميا وفقا لمقتضيات التطور الحديث فى العمل الشبابى على مستوى العالم (مع وزارة الشباب).

إطلاق مبادرة أسبوع شباب العالم وذلك لتشجيع السياحة الشبابية والانفتاح على المجتمعات الدولية.

وضع آلية تدريبية لتدريب جميع الكوادر الإدارية فى المجال الرياضى طبقا لأحدث النظم فى هذا المجال.

إلزام المؤسسات الرياضية بتطبيق النظم الذكية ومعايير التنمية المستدامة فى إدارة المؤسسات الرياضية المصرية.

تفعيل آليات الحركة الرياضية فى المؤسسات الرياضية.

تفعيل الآلية التشريعية لفض المنازعات الرياضية سعيا لاستضافة المحكمة الرياضية الأفريقية فى مصر.

توسيع قيادة العمل على وضع جميع الآليات على توسيع.

قاعدة الممارسة الرياضية فى الدولة

وضع جميع الأليات التى تعمل على زيادة وفاعلية الرياضة المدرسية والجامعية.

وضع برنامج رياضى موسع تحت رعاية رئيس الجمهورية لتمكين أطفال الشوارع من الممارسة الرياضية البطولية.

وضع هيكلة تنظيمية متكاملة لإعادة الجماهير للمدرجات الرياضية فى ظل زيادة الفاعلية الثقافية والأخلاقية داخل المنظمات التعليمية والرياضية.

وضع آلية تشريعية للقيد الإلكترونى الرياضى لمنع عمليات التسنين والتزوير وتمكين الشفافية والإصلاح.

المساهمة فى وضع نموذج إدارى لتفعيل الحافز الرياضى وجميع المبادرات التى تزيد من ارتباط الرياضة بالتعليم.

وضع آلية بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم فى التوسع فى المدارس الرياضية المهنية.

تفعيل بروتوكول تعاون بين وزارة الشباب والرياضة ووزارة الإسكان والتعمير لتوفير جميع السبل للممارسة الرياضية العامة سواء فى المدن الحالية أو المدن المستقبلية قيد الإنشاء.

وضع آلية تنسيقية فى التحكم والرقابة فى الأندية الصحية المنتشرة فى أنحاء الجمهورية.

وضع آلية لتحقيق معايير التميز والجودة فى المؤسسات الرياضية المختلفة.

المعمل المصرى للمنشطات

العمل على سرعة وإنهاء المعمل المصرى للمنشطات الرياضية.

المساهمة فى الإسراع فى تطبيق دورى المحترفين المصرى فى الأندية المصرية المختلفة والعمل على إطلاق رابطة الأندية المحترفة فى كرة القدم.

تبني استراتيجية "رواد العمل الشبابي"، التي تهدف إلى تمكين عدد من الشباب في مجال القيادة وريادة الأعمال ووضع برنامج تدريبي يهدف إلى التنمية السياسية السلمية بنحو 1000 متدرب كل عام، وذلك تزامنا مع مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي "عام 2016" عام الشباب المصري.

فتح آفاق التحاور الدائم مع الشباب، من خلال تنظيم جلسات استماع لهم فى مقر البرلمان، وتنظيم زيارات للبرلمان للاستماع إلى وجهات نظرهم إيمانا منا بأن "الحلول تأتي من أصحاب المشكلات"، وبالتالى هم أقدر على حل مشكلاتهم وعلينا تنفيذ هذه الحلول.

وأود في النهاية أن أتوجه بخالص الشكر والتقدير لرجال الأمانة العامة للمجلس بقيادة السيد المستشار أحمد سعد الدين على ما بذلوه من جهد مشرف خلال دور الانعقاد الأول، وهو ما ساهم فى إخراج العمل بهذه الصورة المشرفة التى نالت استحسان جميع السادة النواب.

وشكرًا سيادة الرئيس..".