أكد مدحت جاد، والد طالب عين شمس الذي لقي مصرعه الأسبوع الماضي، إنه وجد آثار حرق بالكهرباء على جسد نجله، وإن النيابة تجاهلت طلبه بتشريح جثة ابنه.
وأشار والد طالب عين شمس، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «مساء القاهرة»، المذاع على قناة «TEN»: “ابني طالب متفوق، وكان في كلية طب، ومن الاستحالة أن يوجد بشقة دعارة، هذا كلام عار من الصحة، واسألوا الشرطة، هي من قتلت ابني”، متابعا: “كل ما أسأل يقولوا إن القضية في يد التحقيق، أحمد ابني قُتل، وجرى تعذيبه من بطنه وإديه”.