ترددت أنباء عن ترشيح اللواء أركان حرب عبد المرضى عبد السلام رئيس هيئة الامداد والتموين السابق بالقوات المسلحة، لتولي حقيبة وزارة التموين خلفًا للدكتور خالد حنفي الذي تقدم باستقالته بعد أزمة إقامته في فندق سميراميس على نفقة الحكومة.

وفي وقت سابق، أعلنت مصادر صحفية عن أن هناك ثلاث أسماء مرشحين لمنصب وزير التموين، وهم اللواء محمود نصر مدير إدارة شئون المالية ومساعد وزير الدفاع الأسبق لشئون المالية، واللواء عبد الراضى عبد السلام مدير هيئة الإمداد والتموين سابقًا بالقوات المسلحة، واللواء محمد أمين مدير الإدارة العامة للإمداد والتموين سابًقا بالقوات المسلحة.

كما ظهرت خلال الفترة الماضية بعض الأسماء مؤهلة لتولي مهام الوزاة، مثل عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك، وحسني زكي مدير الإدارة العامة لمباحث التموين.

ولكن أوضح مصدر - فضلت عدم ذكر اسمها- أنه على الأرجح سيتم تعيين اللواء أركان حرب عبد المرضي عبد السلام وزيرًا للتموين.

وكشف المصدر في تصريحات صحفية، أنه من المتوقع الإطاحة بـ20% من قيادات وزارة التموين بعد عيد الأضحى مباشرة؛ بعد الأزمات التي شهدتها الوزارة خلال الفترة الماضية، ومن أهمها قضية "فساد صوامع القمح".