أعلن مساعد وزير الداخلية لأمن الوادي الجديد اللواء عصام بدير، مساء اليوم الاثنين، عن غلق ثلاثة دروب صحراوية للتهريب بمركزي الخارجة وباريس.

وأكد "بدير" على أنه تم تسيير مأمورية أمنية مكبرة بقيادة العميد عصام مهني رئيس مباحث المديرية، ومن خلال استخدام معدات مديرية الطرق، ومجلسي مدينتي الخارجة وباريس، تم غلق وردم ثلاثة دروب تستغلها العصابات والخارجين عن القانون في تهريب المواد المخدرة، والسجائر المسرطنة والماشية بدون ترخيص، والممنوعات، بشكل عام، وتم غلق وردم دُروب خلف كمين الكيلو 55 بطريق «باريس - الأقصر»، وكمين النقب الحدودي بطريق «الخارجة - أسيوط»، ودرب آخر في طريق «الداخلة - الخارجة».

وقال "بدير" في بيان، إن المديرية وضعت دوريات ثابتة ومتحركة على عدة طرق داخلية وخارجية بالمحافظة، في أوقات مختلفة لمتابعة ورصد أي نشاط إجرامي في هذه الدروب الصحراوية، خاصة القريبة من الطريق، وتدور حول الأكمنة الثابتة.

وأشار إلى أن هناك تنسيقًا على أعلى مستوى بين مديرية الأمن، وقوات حرس الحدود، لتعقيم جميع المناطق الحدودية والدروب الصحراوية التي تستغلها العصابات والخارجين عن القانون في أعمال التهريب.