بدأت اليوم الإثنين في فرنسا محاكمة الوزير الاشتراكي السابق برنار كاهوزاك بتهمتي التهرب الضريبي وغسيل الأموال.
ويذكر أن وزير الموازنة السابق متهم بإخفاء أموال في حسابات بنكية بشكل غير قانوني كان أولها في سويسرا عام 1992 ، ولاحقا في سنغافورة ، وهو متهم كذلك بإخفاء الأموال باستخدام شركات وهمية في بنما وسيشيل ، وفقا لما ذكرته شبكة “يورو نيوز” الأوروبية.