أعلن الكاتب سمير الجندي مدير دار الجندي للنشر عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أن دار الجندي للنشر في القدس الشريف تتعرض لهجمة شرسة من قبل الاحتلال الصهيوني الذي اقتحم موقعها الالكتروني.
يواصل: لم يعد لمشرفي الدار القدرة على دخول الموقع وتحديثه، علما ان سلطات الاحتلال قامت مؤخرا بمصادرة مئات الكتب التي من شانها تسبب خسارة فادحة لهذه الدار المقدسية الفلسطينية.