زار وفد رفيع المستوى من مجلس النواب، اليوم الإثنين، مشروعات الصندوق الاجتماعى للتنمية بمحافظة الدقهلية، للتعرف على الأنشطة الخاصة بدعم وتنمية المشروعات التنموية الصغيرة ومتناهية الصغر، وتنفيذ مختلف البرامج التنموية والمجتمعية والاقتصادية التي تساهم في رفع مستوى معيشة المواطنين والتخفيف من حدة الفقر.

وتفقد الوفد مكتب الصندوق بالمحافظة، كما زار حاضنة الأعمال الممولة من الصندوق، والتي تضم مجموعة من المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر (تعبئة مواد غذائية – مستحضرات طبية – تشكيل معادن واكسسوار محمول)، كما تمت زيارة مشروعين صغيرين، أحدهما تصنيع حلوى من العجائن بتمويل قدره 208.349 جنيه، والآخر تصنيع منتجات البان بتمويل قدره 319.494جنيه، وذلك من الإقراض المباشر بالصندوق.

وقالت سها سليمان، الأمين العام للصندوق، فى بيان لها، اليوم، إنه تم تقديم عرض شامل عن الصندوق الاجتماعى ومجالات نشاطه وإنجازاته في مجالات المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر، إضافة إلى إسهاماته في مجال التنمية المجتمعية والبشرية.

وأشارت إلى أن الصندوق ضخ منذ نشأته حتى نهاية يوليو الماضى قروضا بالمحافظة بقيمة 1.925 مليار جنيه، مولت 92 ألفًا و479 مشـروعا صـغـيـرا ومتنـاهـي الصـغـر أتاحت 196.084 ألف فرصة عمل.

ولفتت إلى أنه تم صرف منح لمشروعات البنية الأساسية كثيفة العمالة والتنمية المجتمعية والتدريب بالمحافظة بقيمة 194 مليون جنيه، عبر تنفيذ 20 عقدا لمشروعات البنية الأساسية بإجمالي تعاقد 147.3 مليون جنيه، و39 عقدا للتنمية المجتمعية بإجمالي تعاقد 51.3 مليون جنيه، لافتة إلى أن تلك المشروعات أتاحت 28.677 فرصة عمل.

وأعربت "سليمان"، عن سعادتها بهذه الزيارة والتى تعبر عن ثقة الحكومة في أداء الصندوق، واتخاذه نموذجا مثاليا في مجالات المشروعات الصغيرة التى يمكن أن تسهم في إتاحة فرص عمل عديدة دائمة وآمنة للشباب، وكذلك استقرار الاقتصاد المصري ودوران عجلة التنمية.

وقالت إن الصندوق استقبل في الفترة الماضية العديد من الوفود العربية والإفريقية بهدف نقل تجربته إلى تلك الدول، بما يعكس من ناحية نجاحه في مجال المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر وريادته فيها، وكذلك المصداقية التى يتمتع بها الصندوق بين مختلف شركاء التنمية الذين يدعمون توجه الصندوق الاجتماعى، لتقديم الدعم الفنى للعديد من الدول النامية في هذا المجال.

وأكدت الأمين العام للصندوق، أن سياسة الصندوق تهدف دائمًا إلى دعم الاقتصاد الوطنى من خلال التطوير والتنويع في الخدمات والأنشطة التى يقدمها وتحفيز العاملين على تذليل العقبات التى تواجه أصحاب المشروعات، بما يساهم فى إتاحة المزيد من فرص العمل ورفع كفاءة قطاع المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، مما يؤدى إلى تحقيق التنمية الشاملة وتعزيز التنمية الاقتصادية في مصر.