أكدت وزارة الشباب والرياضة، أن الإجراءات المتبعة من قبل أندية دوري القسم الثاني، لتسويق مبارياتها على سبيل البيع الفردي، مخالفة صريحة لقانون المزايدات والمناقصات المندرج من قانون الرياضة الحالي رقم 77 لسنة 1975.

وشددت وزارة الرياضة، على ضرورة أن يتولى اتحاد الكرة برئاسة هاني أبو ريدة، مهمة طرح مزايدة جماعية، لبيع مباريات القسم الثاني، للشركة التي تعرض قيمة مالية تزيد عن الشركات المتقدمة للحصول على الحقوق.

من جانبه أكد بهاء حنفي وكيل وزارة الرياضة للرقابة والمعايير، على أن البيع الفردي لأندية القسم الثاني بعيدا عن اتحاد الكرة، مخالفة واضحة للقانون، مشيرًا إلى أن الوزارة لن تعتمد هذه الاجراءات بأي حال من الأحوال.