قال الشيخ علي فخر، مدير الحساب الشرعي وامين الفتوى بدار الإفتاء، إن صوم قضاء رمضان صوم واجب ولا بد فيه من النية قبل طلوع الفجر، وصوم العشرة الأول من ذي الحجة من السنن التي لها أفضليتها.

وأوضح «فخر»، خلال لقائه ببرنامج «فتاوى الناس» أنه اذا قضى المسلم ما عليه من رمضان في الأيام العشرة الأول من ذي الحجة فيدرك بذلك أفضيلة الصوم في هذه الأيام إن نوى موافقة السنة، كمن دخل المسجد وصلى فريضة حصل له تبعًا لذلك فضيلة تحية المسجد.