أرسلت وزارة الشباب والرياضة، خطابا رسميا لمجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة مرتضى منصور، أشادت فيه بالانجازات التي تحققت في النادي سواء على المستوى الرياضي أو الاجتماعي والإنشائي في عهد المجلس الحالي.

وطالب وزير الشباب والرياضة خالد عبد العزيز - في الخطاب - مسئولي نادي الزمالك، بعد وضع اسمه على أي منشأة داخل مقر نادي الزمالك، وذلك خشية وجود أي شبهة مجاملة من الوزير.

ورد مجلس إدارة الزمالك بإرسال خطاب للوزارة اليوم الإثنين، يؤكد فيه أن وضع اسم الوزير على منشآت النادي، يأتي لتكريمه بصفته عضوا عاملا بنادي الزمالك، ولأنه ساهم ماديا ومعنويا في نهضة النادي، موضحا أن خطاب وزارة الشباب والرياضة وطلب عدم وضع اسم خالد عبد العزيز على أي منشأة بالنادي، يعد تدخلا حكوميا في شئون النادي.