أرسلت تركيا مزيدا من التعزيزات العسكرية تجاه بلدة الراعي السورية المتاخمة لولاية كليس جنوب تركيا.

وذكرت قناة (سكاي نيوز) الإخبارية اليوم /الاإنين/ أنه أصبح لتركيا ما يزيد عن 50 دبابة وآلية عسكرية في الداخل السوري، مشيرة إلى أن أنقرة أكدت عزمها تأمين الشريط الحدودي بعمق 20 كيلو مترا داخل الأراضي السورية.

يأتي هذا عقب إعلان تركيا على لسان رئيس وزرائها بن علي يلدريم أن قوات المعارضة السورية المدعومة من قبل الجيش التركي تمكنت من طرد المنظمات الإرهابية في المنطقة الحدودية بين الجانبين.

وأكد يلدريم أنه "من أعزاز إلى جرابلس، تم تأمين الشريط الحدودي البالغ طوله 91 كم بالكامل، وتم طرد كافة المنظمات الإرهابية".

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أكد في وقت سابق أن تنظيم داعش خسر آخر مواقعه على الحدود السورية التركية.