عقدت اللجنة العليا برئاسة الدكتور هيثم الحاج علي، رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب، الاجتماع الأول بشأن معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ48، والذي من المقرر إنطلاق فعاليات في الفترة من السابع والعشرين من يناير وحتى العاشر من فبراير 2017، في منطقة أرض المعارض الدولية، بمدينة نصر.
وأعلنت اللجنة العليا أنه انطلاقا من أهمية الدور الذي يؤديه الشباب في بناء مستقبل الوطن فإن الدورة الـ 48 من عمر معرض القاهرة الدولي للكتاب سوف تحمل شعار «الشباب وثقافة المستقبل».
ورأت اللجنة العليا أنه ارتباطاً بهذا الشعار فقد تم اختيار الشاعر المصري الكبير الراحل صلاح عبد الصبور ليكون شخصية المعرض، انطلاقاً من الدور الذي بدأه شاباً والتحول الذي أسهم فيه في تاريخ تطور الشعر والثقافة العربية.
وأشارت اللجنة العليا في بيان صادر عن المكتب الإعلامي لهيئة الكتاب إلي أنه تأكيداً على ما تم إعلانه في ختام الدورة السابقة لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، فإن المملكة المغربية سوف تحل ضيف شرف الدورة الـ48.
وفي خطوة تعد انتصاراً للشباب قولاً وفعلاً، فقد قررت اللجنة العليا أن يتم تصميم بوستر المعرض هذا العام عن طريق مسابقة لشباب المصممين المصريين حتى سن 35 سنة، وأن يحدد شروط وآليات المسابقة لجنة من الفنانين المصريين.
كما اتفقت اللجنة على تخصيص مجموعة من الندوات عن العالم المصري الراحل الدكتور أحمد زويل، ومن المحاور التي اتفقت عليها اللجنة محور بعنوان شخصيات لها تاريخ والتي كان لها أثر بالغ في الفكر والثقافة المصرية مثل الشيخ علي عبد الرازق، سلامة موسى، سهير القلماوي، لويس عوض، صلاح جاهين، وغيرهم.
وتضم اللجنة العليا كل من: الدكتور محمود الضبع، نائب رئيس هيئة الكتاب، الدكتور أنور مغيث، مدير المركز القومي للترجمة، حسن خلاف، رئيس قطاع مكتب وزير الثقافة، صفاء حجازي، رئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون، الناشر شريف بكر، الكاتب المصري الكبير محمد سلماوي، الإعلامي محمود الورواري، الكاتب نبيل عبد الفتاح، والكاتب يوسف القعيد.