ضبطت مديرية الطب البيطري بإسنا تاجر دواجن يقوم ببيع فئران كبيرة خاصة بمعامل التجارب على أنها أرانب فرنسية وبسعر 35 جنيهًا للكيلو.
وقال الدكتور محمد الرشيدي، مدير إدارة الطب البيطري بإسنا في تصريحات لـ"العربية.نت": إن الإدارة شنت حملة مكثفة صباح اليوم على الأسواق بالمدينة، استعدادا لعيد الأضحى المبارك وفوجئوا بأحد محلات بيع الطيور والدواجن يعرض فئرانا كبيرة خاصة بمعامل الأبحاث للبيع على أنها أرانب فرنسية وبسعر كبير، وفور توجه الحملة له فرّ هاربا تاركا محله وبضاعته.
وأضاف أنه تم تحرير محضر للتاجر، وبتفتيش محله عثر على دواجن مذبوحة غير صالحة للاستهلاك الآدمي وأكياس مملوءة بطيور السمان غير صالحة ، وتم إغلاق المحل بعد التحفظ على كافة الطيور والدواجن الفاسدة.
وأكد الرشيدي إنه لا يمكن التفرقة بين فئران التجارب الكبيرة والأرانب من حيث الشكل إلا للمتخصصين، فهي تشبه الفئران الجبلية وحجمها يشبه حجم الأرنب الفرنسي، ولذلك يختلط الأمر على البعض، لكن من حيث اللحم فهو مختلف تماما لأنه لحم فئران لا يجوز تناوله.