كشف الدكتور علاء الدين عيد، رئيس الإدارة المركزية للطب الوقائي بوزارة الصحة والسكان، مساعد رئيس البعثة الطبية للحج، عن أبرز الإجراءات الوقائية المتبعة هذا العام، حرصا على سلامة المصريين في موسم الحج.

وقال “عيد” في تصريحات صحفية: تم وضع خطة للعمل الوقائى تتضمن البنود الآتية:
أولا: إجراءات للحجاج قبل دخول المملكة:

تم تزويد مكاتب الصحة المختارة للتطعيم بجميع التطعيمات والقوى البشرية اللازمة والبطاقات الصحية التي يتم صرفها للحجاج بمختلف فئاتهم، وتم تطعيم الحجاج ضد مرض الالتهاب السحائي والأنفلونزا الموسمية.

التأكد من أن جميع الحجاج المسافرين إلى الأراضي السعودية يحملون البطاقات الصحية المخصصة لهم مستوفاة البيانات، وأنه تم تطعيمهم بالجرعات اللازمة، وتطعيم من لم يتم تطعيمه وصرف بطاقة التطعيم الدالة على ذلك من خلال مكاتب الحجر الصحي الموجودة بجميع المطارات.

ثانيا: إجراءات للحجاج خلال التواجد بالمملكة وأثناء آداء المناسك:

تم إعداد خطة عمل تهدف إلى الحفاظ علي سلامة الحجاج المصريين قبل سفرهم وطوال فترة إقامتهم بالمملكة العربية السعودية، وبعد عودتهم، وتقديم الرعاية المطلوبة لهم ومرافقيهم.

وأوضح “عيد” أن الخطة تعتمد على عدة محاور أهمها تشكيل هيكل تنظيمى للفريق، وألية لتبادل المعلومات، ومهام وادوار الفريق الوقائى للبعثة الطبية المصرية، بجانب توزيع أعضاء الفريق على الأنشطة الأساسية والفرعية للأعمال الوقائية.

وأكد أن الخطة تعتمد أيضا على الأنشطة الأساسية لعمل الفريق الوقائى خلال بعثة الحج، ومتابعة الحالة الصحية للحجاج بالعيادات والفنادق عن طريق مرور أعضاء من الفريق الوقائى صباحا ومساءً على جميع الفنادق واماكن اقامة الحجاج التى بها عيادات لمتابعة عدد المترددين.

وتشمل أيضا مساعدة اطباء العيادات فى اتخاذ إجراءات مكافحة العدوى والتوعية بشأن حماية صحة الحجاج.

التأكد من توفير كافة المستلزمات والأدوية بالعيادات، وتجميع البلاغات اليومية لجميع الأمراض المعدية وغير المعدية، ومتابعة الحجاج المرضى فى غرفهم، وأيضا متابعة المخالطين، وعمل اجراءات الحماية واتخاذ الإجراءات الوقائية مثل (رفع الوعى – توزيع الماسكات – إعطاء الأدوية المضادة للأنفلونزا “التامينيل”.