أكدت دراسة ميدانية للمركز المصري لدراسات الإعلام والرأي العام "تكامل مصر" أن ٧٤٪ من المصريين يرفضون استمرار نظام السيسي في الحكم مقابل ١١٪ فقط يريدون استمراره، وعبر١٥٪ عن عدم اهتماهم بما يحدث.
أظهرت الدراسة أن نسبة الرفض في الفئات العمرية أقل من أربعين وصلت ٨١٪، وتتقارب نسب رفض استمرارنظام الحكم عند الذكور والإناث .
يشار إلى أن الدراسة أجريت أيام 27,28,29 يوليو ٢٠١٦.