عقد الرئيسان الأمريكى باراك أوباما والروسى فلاديمير بوتين لقاء مغلقا اليوم الإثنين فى مدينة هانغتشو بشرق الصين على هامش قمة مجموعة العشرين وذلك بعد أن فشل وزيرا خارجية البلدين الأمريكى جون كيرى والروسي سيرجى لافروف خلال مناقشات عقدت أمس وفى وقت سابق اليوم فى التوصل الى اتفاق حول الأزمة فى سوريا.

ووفقا لبعض المصادر الإعلامية فإن المحادثات بين الرئيسين دامت نحو ساعة ونصف الساعة وتناولت الأزمة السورية وكذلك الأزمة الأوكرانية.

جدير بالذكر ان هذا اللقاء يعد الاول الذى يجمع بين أوباما وبوتين بشكل ثنائى منذ حوالى عام.

وكان الرئيس اوباما صرح اليوم بأن هناك خلافات كبيرة بين الجانبين الامريكى والروسى بشأن الازمة السورية ، ولكنه عاد وقال ان الأمل مازال موجودا لتحقيق بعض التقدم.