ظهرت بوادر ازمة اسطوانات الغاز بمحافظة البحيرة قبل عيد الاضحى المبارك بأيام قليلة مما تسبب فى حالة من الارتباك بين الاهالى حيث شهدت منطقة مساكن الابعادية بمركز دمنهور فى محافظة البحيرة قيام احدي السيارات الحكومية التابعة لمجلس مدينة دمنهور بتهريب اسطوانات الغاز لاحد عربات الكارو وذلك لبيعها بالسوق السوداء بدلا من بيعها عن طريق أحد المستودعات.

وقام أحد العاملين بالوحدة المحلية لمجلس مدينة دمنهور على السيارة التابعة بمشروع البوتاجاز والتي تحمل رقم " ب ج ا - ٣٦٧٥ " بتنزيل العديد من اسطوانات الغاز على عربة كارو وذلك بالمخالفة للقانون تمهيدا لبيعها للمواطنين بالسوق السوداء،و ذلك بالتزامن مع ظهور أزمة اسطوانات الغاز في بعض المحافظات على مستوى الجمهورية.