ألقت السلطات الأمريكية، السبت، القبض على مراهقة أمريكية أقدمت على حرق سيارة اعتقدت أنها تخص صديقها السابق فى حين أنها مملوكة لشخص آخر.

وتواجه تلك الفتاة، "كارمن شامبلى"، 19 عاما، تهمة الإضرار عمدا بممتلكات الغير؛ وقالت "شامبلى" خلال تحقيقات الشرطة إنها اعتقدت أن السيارة تخص لصديقها السابق، مضيفة أنها أقدمت على ذلك الفعل انتقاما منه؛ فى حين أكد صاحب السيارة أنه لم يرى "شامبلى" من قبل.

وقامت الشرطة باحتجاز "شامبلى" فى سجن مقاطعة "بينيلاس" بولاية "فلوريدا"؛ ومن المقرر أن تمثل أمام المحكمة فى وقت لاحق من هذا الأسبوع، وفقا لما ذكرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية.